الاثنين، 31 أكتوبر، 2011

فندق الحمراء تحت الصيانة أم تحت القصف؟ Katyusha rocket falls on south Baghdad's Jadririya district


أصيب اثنان من العاملين في فندق الحمراء بجروح مختلفة على اثر سقوط صاروخ كاتيوشا على مقر الفندق في العاصمة بغداد ، أمس السبت. في منطقة الجادرية، وتحديداً في مقر إقامة عمال الفندق ما أسفر عن إصابة أثنين من العاملين بجروح ". 
وأشار المصدر إلى " أن الفندق تحت الصيانة الآن ولا يوجد فيه نزلاء ".
* يذكر ان فندق الحمراء قريب جداً من ملجأ الجادرية ودائماً ما يتعرض لحوادث امنية بين انفجارات وقصف وخطف.


Katyusha rocket falls on south Baghdad's Jadririya district
10/30/2011 1:31 PM 
BAGHDAD / Aswat al-Iraq: A Katyusha rocket fell on a building in southern Baghdad's Jadiriya district on Saturday evening, wounding 2 civilians, a security source reported on Sunday.
"A Katyusha rocket fell on an uninhabited building behind al-Hamra Hotel in southern Baghdad's Jadiriya district on Saturday night, wounding 2 civilians, who were driven to a nearby hospital," the security source told Aswat al-Iraq news agency.
* AL-Hamraa Hotel near by Jadriyah bunker.

Wikileaks Cable 651: Committee Investigates Ministry of Interior Torture Centers in Iraq BUNKER INVESTIGATION FALTERS

S E C R E T SECTION 01 OF 04 BAGHDAD 005020
SUBJECT: BUNKER INVESTIGATION FALTERS, NATIONWIDE INSPECTIONS GATHER STEAM
REF: A. BAGHDAD 
4745B. BAGHDAD 4921 
Classified By: Counselor for Political-Military 
Affairs David C. Litt for Reasons 1.4 (b) and (d)
SUMMARY
¶1. (S/REL GBR AUS) The committee appointed by PM Ja'afari to investigate abuse discovered by Coalition Forces on November 13 at the Ministry of the Interior "Bunker" site in Jadiriyah has made little progress. On December 13, Deputy Prime Minister Rowsh Shaways passed Post the committee's first report, a slender two-page letter to the PM that reflects little independent investigation,glosses over evidence of abuse presented by the USG, and requests additional time to complete its work.

¶2. (S/REL GBR AUS) Conversely, the joint ITG-USG committee established separately to inspect and report on Iraqi detention facilities nationwide has prepared substantive reports on its December 8 inspection of the MOI Special Police Commando facility at Site 4, which discovered 625 detainees held in over crowded, filthy facilities, some suffering from serious injuries. The committee will present their report to the PM and MOI in the coming days; joint inspections will resume directly following the election.


"THE AMERICANS, THEY HAD NO PERMISSION TO ENTER..."
¶3. (S/REL GBR AUS) On December 9, Rule of Law Coordinator, MNF-I Deputy Chief of Staff for Intelligence and Pol-Mil Off met DPM Shaways at his home to discuss progress on investigations into human rights abuses at the MOI Bunker. The DPM, recently returned from the north, asked if the USG had noticed any "irregularities" in the committee meetings held in his absence, which were chaired by Minister of State for National Security Affairs Safa al Din al Safi.

الخميس، 6 أكتوبر، 2011

Three of the jadriyah bunker detainees were convicted and sentenced to life imprisonment.

UN Assistance Mission for Iraq
(UNAMI)
Human Rights Report
1 July – 31 December 2007
Trial procedures and the death penalty:
82.
During the last four months of 2007, UNAMI observed several trials and investigative sessions at the CCCI in al-Karkh and one trial at the CCCI in the al-Rusafa Complex. In one trial on 10 September, three Syrians faced charges of membership of the 1920 Revolution Brigade and possession of illegal weapons.128 During his questioning of the defendants, the presiding judge focused on their confessions before Ministry of Interior investigating officers. The defense plea, lasting some three minutes, included a request for acquittal on grounds of insufficient evidence and a reference to a report which counsel said provided evidence that the defendants had been tortured while held at the al-Jadiriya facility in Baghdad. The trial lasted 50 minutes, including time taken for deliberation, and the defendants were convicted and sentenced to life imprisonment. The summary nature of the proceedings and poor quality of the defense in this case typifies proceedings followed in the majority of cases heard before the criminal courts.
* Details of the torture and ill-treatment that took place at the al-Jadiriyya facility, under Ministry of Interior authority, were documented in previous UNAMI Human Rights Reports.

الأحد، 2 أكتوبر، 2011

ويكيليكس تكشف وثيقة سرية للسفارة الامريكية عن تفاصيل اغتصاب السجناء في وزارة الداخلية والدبلوماسي الامريكي يصف الأمر بالأسوء منذ اكتشاف ملجأ الجادرية

اغتصاب السجناء الأحداث على يد المحققين العراقيين لحثهم على الاعتراف

تكشف برقية للسفارة الأميركية كتب عليها "سرية" ونشرتها ويكيليكس، عن تفاصيل احتجاز الأحداث في "الموقع رقم 4" في مجمع وزارة الداخلية العراقية للاعتقالات. ويقول الأحداث انهم تعرضوا لانتهاكات جنسية من قبل المحققين العراقيين، بعبارة ادق، كان الاغتصاب يستخدم في السجن لحث المعتقل على الاعتراف. ووفقا للدبلوماسي الذي كتب البرقية، فان الأمر هو الأسوأ منذ اكتشاف السجن السري في الجادرية في العام 2005.

وكان الكشف عن سجن سري في منطقة الجادرية ببغداد، في تشرين الثاني 2005، ويضم 173 معتقلا مورست ضدهم مختلف أنواع التعذيب والانتهاكات، قد اثأر ضجة داخلية وخارجية ضد حكومة رئيس الوزراء آنذاك إبراهيم الجعفري.
و بحسب ما نشره موقع dissenter The فانه في 30 أيار 2006، تشكل "فريق تفتيش أمريكي عراقي مشترك" مختص بمراكز الاحتجاز. وعثر الفريق في ذلك العام على بناية، تقع في وسط بغداد، كانت تضم 1400 معتقل، كانوا في "مرفقين منفصلين" و"محتجزين ومقيدين في ظروف مزرية لا تشبه بنايات الاحتجاز التابعة لوزارة الداخلية العراقية". أجرى المفتشون مقابلات مع 41 معتقلا  كانت على أجسادهم علامات ضرب وكدمات، تدل على إيذاء جسدي عنيف"، وتم العثور أيضا في البناية على 37 حدثا "اعتقلوا بشكل غير قانوني، وقال كثير منهم بأنهم تعرضوا لاعتداء جنسي "، بحسب ما تذكر البرقية.

وتذكر البرقية المرسلة بتاريخ 10 من حزيران، 2006  الأتي :"زعم عدد من المعتقلين الأحداث، معظمهم من المراهقين، بانهم تعرضوا لاعتداء جنسي على أيدي أفراد من وزارة الداخلية. وعلى على وجه التحديد، استخدم المحققون التهديدات بالاغتصاب وأعمال الاغتصاب الشرجي لدفع الأحداث الى الإدلاء باعترافات، إضافة الى إجبارهم على لعق القضيب أثناء الاستجواب. وذكر عدد من المحتجزين الآخرين الأكبر سنا علمهم بعمليات اغتصاب للأحداث في أحاديث منفردة مع المفتشين".

وتضيف البرقية أن "الموقع 4" يعاني "اكتظاظا شديدا"، وهو "سمة لكثير من مرافق الاحتجاز التابعة وزارة الداخلية".

وتشير البرقية الى "معظم الزنازين ليس فيها مساحة كافية للاستلقاء على الأرض وعلى المحتجزين أن يجلسوا متشابكي الركب. وتفيض دورات المياه القليلة المتوفرة فيما تتسرب مياه الصرف الصحي إلى طوابق وأرضيات المبنى. إن العديد من المعتقلين، الذين لا تتوفر لهم إلا فرص محدودة للتعرض للهواء الطلق ( أو يحرمون منها)، يعانون من الجرب والقمل والالتهابات. أما الإمدادات الغذائية فكافية، ولكن المياه الجارية لا تأتي إلا لمدة ساعة أو ساعتين في المساء".

بالإضافة إلى الاكتظاظ واغتصاب الأحداث المحتجزين بصورة غير قانونية، كشف فريق التفتيش من خلال المقابلات عددا من أساليب التعذيب في ذلك السجن: إن العديد من المعتقلين الـ41 الذين تمت مقابلتهم يوم 30 أيار والذين عرضوا كدمات وكسور في العظام، وعلامات ضرب،  قالوا انهم علقوا بأصفاد تتدلى من خطاف في السقف وتعرضوا للضرب على باطن القدمين والأرداف.

وكشف فريق التفتيش وجود خطاف في سقف غرفة فارغة بالبناية؛ وهناك سلاسل حديدية تستخدم عادة لرفع المركبات. وتحت الخطاف كانت الأرضية ملطخة ببقع من الدم ملطخة. (ملاحظة: صودرت السلسلة الحديدية)".
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

صولاغ

صولاغ
وزير الداخلية في المؤتمر الصحفي حول فضيحة الجادرية
No-one was beheaded, no-one was killed
Bayan Jabr Iraqi Interior Minister


بيان جبر صولاغ : ان من قام بجريمة السجون السرية في منطقة الجادرية هم أزلام النظام السابق ، الذين استطاعوا ان يتغلغلوا بيننا بدون ان نشعر ، ويتقلدوا اعلى المناصب بدون ان نعرف ، اما نوعية المعتقلين فهم وان كانوا ارهابيين بعثيين ولكن لا يعني هذا ان يتعرضوا للتعذيب !!
( يعني المعتقلين بعثيين والسجانين والجلادين كذلك بعثيين )

All for Torture, and Torture for All!

the Washington Times reported today. “Maj. Gen. Hussein Kamal, deputy interior minister said the detainees also included Shiites, Kurds and Turkmen.”
Translation: No bias here. We’re equal opportunity torturers!