الأحد، 17 مايو، 2009

فيلق بدر ينفذ عملية تسميم معتقلي سجن الكاظمية بدس التيزاب والزئبق في طعامهم تشابه ما قاموا به في ملجأ الجادرية

الملف - بغداد
تعرض المعتقلون العراقيون في سجن الكاظمية اعتى سجون حكومة نوري المالكي الى عملية تسميم مخطط لها عبر مواد كيمياوية تحوي الزئبق والزرنيخ وسائل التيزاب وضعت في وجبات الطعام التي قدمت لهم بتاريخ 8 ايار 2009 وادت الى وفاة تسعة من السجناء خلال اقل من ساعتين ويواجه سبعة عشر معتقلا خطر الموت بعد تعرض جهازهم الهضمي للتلف والاصابة البليغة .
وهذا مشابه لما حصل للمعتقلين في سجن الجادرية قبل أقتحامه من القوات الأمريكية حيث تعرض العشرات من المعتقلين فيه الى الموت .
وقال احد موردي الاغذية الى سجن الكاظمية انهم غير مسؤولين عما حدث وان المواد السامة اضيفت الى الطعام بعد تسليم الوجبات الى ادارة المعتقل الذي تشرف عليه عناصر استخبارية من فيلق بدر مضيفا انه لاحظ اكثر من مرة اثناء تسليم المواد الى مطبخ المعتقل ان الحراس يتكلمون فيما بينهم الفارسية.
وتقوم ادارة المعتقل باسلوب جديد لتصفية المتبقين من السجناء الذين اعتقلوا من بيوتهم ومعظمهم من ضباط الجيش العراقي المتقاعدين وشباب المناطق العربية السنية في بغداد .
حيث ابلغ نوري المالكي ادارة السجن بكتاب سري بتاريخ 21- نيسان الماضي بضرورة وقف عمليات الاعدام العشوائية اليومية حتى اشعار اخر وتوقع زيارات مفاجئة من فريق حقوقي تابع للامم المتحدة يشك المالكي ان يكون الورقة الامريكية لاخراجه من الحكم واحالته الى المحكمة الجنائية الخاصة لارتكابه جرائم اعدام ضد البشرية .
ونقل عامل الاغذية الذي ترك عمله وغادر الى احدى دول الجوار منذ شهر انه كان يسمع من ضباط فيلق بدر داخل المعتقل الارهابي الكبير في الكاظمية عبارات تهديد بابادة جميع من في السجن ولكنهم كانوا يستهزئون حسب قوله ويقولون: لا نريد ان نبقى بلا شغل .

هناك تعليق واحد:

  1. I keep wondering about the difference between Saddam's regime and of those politicians who are nothing but leading Iraq to more hell than ever.

    ردحذف

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

صولاغ

صولاغ
وزير الداخلية في المؤتمر الصحفي حول فضيحة الجادرية
No-one was beheaded, no-one was killed
Bayan Jabr Iraqi Interior Minister


بيان جبر صولاغ : ان من قام بجريمة السجون السرية في منطقة الجادرية هم أزلام النظام السابق ، الذين استطاعوا ان يتغلغلوا بيننا بدون ان نشعر ، ويتقلدوا اعلى المناصب بدون ان نعرف ، اما نوعية المعتقلين فهم وان كانوا ارهابيين بعثيين ولكن لا يعني هذا ان يتعرضوا للتعذيب !!
( يعني المعتقلين بعثيين والسجانين والجلادين كذلك بعثيين )

All for Torture, and Torture for All!

the Washington Times reported today. “Maj. Gen. Hussein Kamal, deputy interior minister said the detainees also included Shiites, Kurds and Turkmen.”
Translation: No bias here. We’re equal opportunity torturers!