الجمعة، 4 مارس، 2011

صفقة ملجأ الجادرية بين صولاغ والحكومة الامريكية


فضيحة ملجأ الجادرية تكشف اين ذهبت الاربعين مليار دولار المفقودة من خزينة الدولة العراقية والتي كتب عنها شلش العراقي مقالة بعنوان "علي بابا والاربعين برج هنا"
بعد ان تسترت الحكومة الامريكية عن صولاغ في جرائمه عندما كان وزيرا للداخلية مقابل صفقة بقيمة 500 مليون دولار
في وقتها عندما كان بيان جبر صولاغ وزير للداخلية في عهد حكومة " السارق الأمين " أرسل صولاغ مبلغ إلى برنامج المبيعات " أفآمآس " لغرض شراء معدات وتجهيزات عسكرية مختلفة لوزارته وقدره " 500 " مليون دولار من ميزانية وزارة الداخلية , وحتى طلب من وزارة المالية تكملة المبلغ الكلي " 500 مليون دولار " وحصل بعدها على الدعم الكامل غير المشروط من قوات الإحتلال الأمريكية البغيضة وبعض جماعات الضغط السياسية التي كانت مهيمنة بصورة شبه كاملة على حكومة الرئيس جورج بوش والمرتبطة بهذا المشروع الذي يستفادون بدورهم منه من خلال العمولات التي تدفع لهم وتم التستر في حينها على فضيحة ( ملجأ الجادرية ) الذي وجد فيها العشرات من العراقيين الأبرياء بين الحياة والموت وعلى أجسادهم شاهد الجميع أثار التعذيب الوحشية التي مورست ضدهم
, لذلك في حينها سارع صولاغ إلى إيداع هذا المبلغ في حساب البرنامج , ولا يعرف أين أصبح مصير هذا المبلغ الطائل من أموال العراقيين ولا مصير المعدات العسكرية والتجهيزات المستوردة لوزارة الداخلية لغاية ألان , وهل وصلت للعراق ووزارة الداخلية أم لا !!! ؟؟؟
http://www.aklamkom.com/vb/showthread.php?t=8153


راءة تحليلية موجزة في التقريرِ الرسمي للمُفتش العام الخاص لإعادة الاعمار بالعراق المُقدم لوزيرِ الدفاع الأمريكي .. مليارات من دولاراتِ شعب العراق فُقدت دون وجود سجلات تحتفظ بها الوزارة .. ؟!
( الجزء الثاني )


شبكة المنصور
د. ثروت الحنكاوي اللهيبي


الفجيعة الكُبرى، في هذا الأمر، أن الحكومة العراقية، عبر وزير المالية العراقية حتماً وقتئذٍ "محمد باقر صولاغ"، بطل مُعتقل تعذيب العراقيين في سرداب/قبو الجادرية، التي كشفت عنه قوات الاحتلال الأمريكية، حيث كان في حينها وزيراً للداخلية؟! قد خول وكالات أمريكية، لاستخدام الحساب الفرعي، المودع في بنك الاحتياطي الفدرالي في نيويورك، الذي يتضمن أموال شعب العراق.؟! وهنا تُستبان بوضوح، المؤامرة اللا أخلاقية لحكومة "المالكي"، وإدارة "البيت الأبيض" على السرقة المُمنهجة، والمُخطط لها لسرقة أموال شعب العراق.؟!


ومما يؤيد ما ذهبتُ إليه، وفي مفردةٍ واحده فقط، إعلان رئيس مجلس النواب العراقي "أسامة النجفي" بتاريخ 21/2/2011 عن تشكيل لجنة، من أعضاء مجلس النواب للتحقيق في مصير 40 مليار دولار مجهوله؟! من صندوق تنمية العراق، لم تُقدم بها كشوفات/حسابات ختامية/نهائية؟!


أختم، بالتساؤل: قال صقور الحرب على غزو واحتلال العراق، أنه بعد غزوه واحتلاله، سيكون العراق جنة الشرق الأوسط الكبير؟ وثبتت الأحداث الميدانية العجاف من تاريخ الغزو والاحتلال 2003-2011 أن شعب العراق عُد من أفقر شعوب العالم، تتصدق على شعبه الجمعيات الخيرية الأُممية؟!
http://www.arabicdream.com/topic/74965-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%82%D8%B1%D9%8A%D8%B1%D9%90-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%B3%D9%85%D9%8A-%D9%84%D9%84%D9%85%D9%8F%D9%81%D8%AA%D8%B4-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%A7%D8%B5-%D9%84%D8%A5%D8%B9%D8%A7%D8%AF%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A7/

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

صولاغ

صولاغ
وزير الداخلية في المؤتمر الصحفي حول فضيحة الجادرية
No-one was beheaded, no-one was killed
Bayan Jabr Iraqi Interior Minister


بيان جبر صولاغ : ان من قام بجريمة السجون السرية في منطقة الجادرية هم أزلام النظام السابق ، الذين استطاعوا ان يتغلغلوا بيننا بدون ان نشعر ، ويتقلدوا اعلى المناصب بدون ان نعرف ، اما نوعية المعتقلين فهم وان كانوا ارهابيين بعثيين ولكن لا يعني هذا ان يتعرضوا للتعذيب !!
( يعني المعتقلين بعثيين والسجانين والجلادين كذلك بعثيين )

All for Torture, and Torture for All!

the Washington Times reported today. “Maj. Gen. Hussein Kamal, deputy interior minister said the detainees also included Shiites, Kurds and Turkmen.”
Translation: No bias here. We’re equal opportunity torturers!