الاثنين، 14 مارس، 2011

اسئلة اقدمها لهيئة النزاهة و للبرلمان العراقي

أحمد علي حسين
موقع الجديدة
المنبر الحر – مقالات
March 14, 2011


لدي بعض الاستفسارات التي ارجو من البرلمان العراقي الموقر و هيئة النزاهة الموقرة التفضل بالاجابة عنها إن امكن.


اولا: ما هو مصدر تمويل سجن الجادرية الذي اكتشف عام 2005؟ وكم صرف من ميزانية وزارة الداخلية على ادارة السجن و كم بلغت قيمة اداوات التعذيب رواتب الجلادين و مصاريف ادارة السجن مثال ذلك هل كانت الكهرباء تنقطع عن السجن ام كانت هناك مولدة مخصصة لادارته؟


هل بالامكان تقديم كشف حساب بالموضوع على اعتبار ان اموال وزارة الداخلية هي اموال الشعب؟ كيف يمكننا كشعب ان نتأكد ان اموالنا لم تصرف على ازهاق ارواح ابناءنا؟


ثانيا بتاريخ الرابع عشر من آب عام 2007اقر السيد وزير المالية السيد بيان جبر وجود عجز مالي مقدار ستة مليار دولار سببه تلكأ وزارة النفط و عدم قدرتها على تصدير 1.7 مليون برميل يوميا. لكن السيد حسين الشهرستاني وزير النفط في حينها أكد ان العراق يصدر 1.7 مليون برميل يوميا و منذ عام 2006


أين اختفت الميارات السته و ماهو مصيرها وهل يمكن تقديم كشف حساب بها؟


بل السيد وزير المالية صرح باختفاء خمسة عشر مليار دولار في نفس السنة بسبب اعادة المحافظات للمبالغ المخصصة للاعمار في عام 2006 فما هو مصير هذه الاموال و هل يمكن تقديم كشف حساب بها؟

ثالثا ما هو مصدر تمويل قناة بلادي التي اسسها السيد ابراهيم الجعفري رئيس وزراء العراق في حينها عام 2005؟ و هل يكفي راتب رئيس الوزراء لتأسيس فضائية؟ هل يمكن تقديم كشف حساب بكلفة و مصدرتمويل قناة بلادي؟


هل يجوز لرئيس الوزراء تأسيس قناة فضائية للدعاية له و هو على وشك خوض معركة انتخابية؟ لقد حقق السيد الجعفري فوزا في انتخابات عام 2006؟ و بالتالي هل هذا الفوز قانوني ام لا؟


كيف يمكن ان نساوي بين مرشح سخر كل مقدرات الدولة لخدمته و بين مرشحين حرموا من ذلك؟


اذا كان السيد الجعفري ينكر استخدام اموال الدولة فعليه اثبات ذلك و بيان مصدر تمويل القناة


http://www.shafaaq.com/sh2/news/kurdistan-news/10780-2010-01-11-07-00-25.html


رابعا: ما هو سبب اختفاء 40 مليار دولار من صندوق تنمية العراق و من هو الامر بالسحب؟ لكي ” تختفي” 40 مليار دولار من صندوف تنمية العراق لا بد ان يكون هناك شخص قد امر بسحب المبلغ (سواء أكان على دفعة واحد او دفعات متعددة) و لماذا لا توجد حسابات ختامية او حتى شهرية. الحساب الختامي هو حساب سنوي يظهر ملخص الوارد من الاموال والمصروف منها لكن الحسابات الشهرية تكون تفصيلية


http://www.albawwaba.net/news/12124/


سؤالي لهيئة النزاهة هل هي هيئة لملاحقة صغار الموظفين الذين لا يجدون في مرؤسيهم قدوة حسنة؟ هل هي هيئة لملاحقة الضعاف و المستقلين من السياسين اللذين لم يتركبوا جرما؟ لماذا لم تسأل النزاهة هذه الاسئلة و لم تتابعها؟ ألم تعلم النزاهة بسجن الجادرية؟ لقد نشر الخبر في كل الصحف؟ ألم تشاهد قناة بلادي ؟ الم تسمع تصريحات السيد وزير المالية و تضاربها مع تصريحات السيد وزير النفط؟ ما هو الاساس القانوني الذي تعتمده النزاهة لمحاسبة الناس؟ لماذا تعض النظر عن كبائر الامور و تلهث وراء الابرياء و الضعفاء؟


سؤالي للبرلمان ألست هذه اموال الشعب؟ ان الدستور الذي كتبتموه ينص في مادته 111 ( النفط و الغاز ملك للشعب العراقي …..) اليست هذه عوائد النفط و اموال الشعب الذي تمثلونه في البرلمان؟ ام انها اموال الجيران؟ ماذا فعلتم لحد الان لاسترداد هذه الاموال او تقديم كشف حساب بها؟ ما هي اجراءاتكم التي اتخذتموها لمتابعة اموال الشعب؟ لاشيئ إليس كذلك. أم انكم شكلتم لجنة تحقيق لتقول لنا ان الاموال فقدت قضاءا وقدرا بسبب تماس كهربائي.


ستبقى هذه الاسئلة بذمتكم و في انتظار اجابتكم عنها.


مواطن عراقي

http://aljadidah.com/2011/03/%D8%A7%D8%B3%D8%A6%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%82%D8%AF%D9%85%D9%87%D8%A7-%D9%84%D9%87%D9%8A%D8%A6%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B2%D8%A7%D9%87%D8%A9-%D9%88-%D9%84%D9%84%D8%A8%D8%B1%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86/

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

صولاغ

صولاغ
وزير الداخلية في المؤتمر الصحفي حول فضيحة الجادرية
No-one was beheaded, no-one was killed
Bayan Jabr Iraqi Interior Minister


بيان جبر صولاغ : ان من قام بجريمة السجون السرية في منطقة الجادرية هم أزلام النظام السابق ، الذين استطاعوا ان يتغلغلوا بيننا بدون ان نشعر ، ويتقلدوا اعلى المناصب بدون ان نعرف ، اما نوعية المعتقلين فهم وان كانوا ارهابيين بعثيين ولكن لا يعني هذا ان يتعرضوا للتعذيب !!
( يعني المعتقلين بعثيين والسجانين والجلادين كذلك بعثيين )

All for Torture, and Torture for All!

the Washington Times reported today. “Maj. Gen. Hussein Kamal, deputy interior minister said the detainees also included Shiites, Kurds and Turkmen.”
Translation: No bias here. We’re equal opportunity torturers!