الأحد، 23 مايو، 2010

لا شرف في سجن الشرف

2005 = 2010 =  الانتخابات وتشكيل الحكومة


ملجأ الجادرية 169 معتقل = سجن معسكر الشرف 169 معتقل

وزارة العدل تتسلم معسكر "الشرف" المثير للجدل
تاريخ : الجمعة 07-05-2010
تسلمت وزارة العدل إدارة سجن معسكر "الشرف" الواقع في المنطقة الخضراء ببغداد من وزارة الدفاع ، فيما لفتت إلى أن السجن يضم 169 معتقلا، جميعهم متهمون بقضايا متعلقة بـ "الإرهاب".
وقال مدير سجون بغداد ناظم زاير المالكي خلال مؤتمر صحفي عقده بمقر سجن التسفيرات قرب ملعب الشعب إن "دائرة الإصلاح تسلمت، قبل يومين، من وزارة الدفاع العراقية سجن معسكر الشرف الواقع في المنطقة الخضراء ببغداد"، مبينا أن "السجن يضم 169 معتقلا، جميعهم متهمون وفقا للمادة الرابعة - إرهاب".
وأوضح المالكي أن "تسليم السجن جاء بأمر من رئيس الحكومة المنتهية ولايته نوري المالكي"، من دون إيضاح مزيد من التفاصيل.
وتأتي هذه التغيرات على السجون مع دعوة أطلقها نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي خلال مؤتمر صحافي عقده في 29 إبريل الماضي مع وزير العدل العراقي دارا نور الدين، طالب فيها بنقل كل المحتجزين وإيداعهم في السجون التي تديرها وزارة العدل.


كان هذا بعد ان نشرت صحيفة لوس انجلوس تايمز على يد مراسلها نيد باركر خفايا سجن مطار المثنى السري وما جرى فيه من جرائم بحق الانسانية من تعذيب واغتصاب بحق معتقلين من أهالي نينوى ويذكر ان بعض معتقلي ملجأ الجادرية كانوا من محافظة نينوى واكثرهم من مدينة تلعفر بالتحديد .



كما تبين ان اربعة من ضباط التحقيق المتهمين بممارسة التعذيب الوحشي في سجن ملجأ الجادرية السري 2005 وجد انهم مستمرين بمسيرتهم الاجرامية الى حد هذه اللحضة وفي سجن مطار المثنى بالتحديد .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

صولاغ

صولاغ
وزير الداخلية في المؤتمر الصحفي حول فضيحة الجادرية
No-one was beheaded, no-one was killed
Bayan Jabr Iraqi Interior Minister


بيان جبر صولاغ : ان من قام بجريمة السجون السرية في منطقة الجادرية هم أزلام النظام السابق ، الذين استطاعوا ان يتغلغلوا بيننا بدون ان نشعر ، ويتقلدوا اعلى المناصب بدون ان نعرف ، اما نوعية المعتقلين فهم وان كانوا ارهابيين بعثيين ولكن لا يعني هذا ان يتعرضوا للتعذيب !!
( يعني المعتقلين بعثيين والسجانين والجلادين كذلك بعثيين )

All for Torture, and Torture for All!

the Washington Times reported today. “Maj. Gen. Hussein Kamal, deputy interior minister said the detainees also included Shiites, Kurds and Turkmen.”
Translation: No bias here. We’re equal opportunity torturers!