الأحد، 8 فبراير، 2009

مطاردة معتقلي الملجأ بعد الأفراج عنهم من السجون

قامت قوات لواء المثنى التابعة الى وزارة الدفاع تدعمها المليشيات الارهابية بمحاصرة حي 30 تموز في ابو غريب واعتقلت الناس بشكل عشوائي . وتبين انها تبحث عن شخص اطلق سراحه حديثا كان معتقلا في ملجأ الجادرية ولما لم تجده سألت عن زوجته واطفاله لاعتقالهم ولما لم تجدهم اعتقلت اخيه. وكانت الميليشيات قد قتلت قبل ثلاثة ايام احد المطلق سراحهم من ملجأ الجادرية فيما يبدو انه استهداف لكل الناجين من هذا المعتقل سئ الصيت كونهم يمثلون وثائق ادانة لوزارة الداخلية .
.........
علي القيسي :: 2007-01-26 :: بيان رقم 208
- سجناء الجادرية وبقية المعتقلين -
قبل اكثر اسبوعين تمت تصفية اثنين من سجناء الجادرية عند خروجهم من بوابة سجن البلديات حيث نقلوا قبل حوالي اربعة اشهر من سجن التسفيرات الى سجن البلديات في منطقة مغلقة و مسيطر عليها بالكامل من قبل ميليشيا جيش المهدي ومقره حسينية الزهراء.وكان اهل المغدورين قد شرعوا بالمفاوضات مع الخاطفين قبل اطلاق سراحهم ومع استمرار المفاوضات وعند مراجعة مشرحة الطب العدلي في بغداد عثر اهلهم على جثامينهم واجسادهم ممزقه ومحرقه بوحشية, انها ليست المرة الاولى ولن تكون الاخيرة حيث يستهدف السجناء المطلق سراحهم وخصوصا سجناء الجادرية لتتم تصفيتهم من قبل الميليشيات كونهم شهود على جريمه مشهوره اعلامياً واصبح الهاجس الكبير لدى السجناء هو في كيفية ضمان الوصول الى الاهل سالما بعد الافراج عنهم بعد المعاناة الطويلة.في السجون والمعتقلات... ويوم امس اشتبك السجناء في سجن الرصافة الرابعة مع السجانين بعد ان قرر السجانين نقل 60 منهم الى سجن البلديات والهدف معروف حيث تتم تصفيتهم خلال عملية النقل اننا نستصرخ ضمائركم وحرصكم على حقوق الانسان ان تقدموا ما يحفظ حياة هؤلاء الاسرى.
مع شكرنا وتقديرنا
الحاج علي القيسي
منظمة ضحايا سجون الاحتلال الامريكي في العراق

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

صولاغ

صولاغ
وزير الداخلية في المؤتمر الصحفي حول فضيحة الجادرية
No-one was beheaded, no-one was killed
Bayan Jabr Iraqi Interior Minister


بيان جبر صولاغ : ان من قام بجريمة السجون السرية في منطقة الجادرية هم أزلام النظام السابق ، الذين استطاعوا ان يتغلغلوا بيننا بدون ان نشعر ، ويتقلدوا اعلى المناصب بدون ان نعرف ، اما نوعية المعتقلين فهم وان كانوا ارهابيين بعثيين ولكن لا يعني هذا ان يتعرضوا للتعذيب !!
( يعني المعتقلين بعثيين والسجانين والجلادين كذلك بعثيين )

All for Torture, and Torture for All!

the Washington Times reported today. “Maj. Gen. Hussein Kamal, deputy interior minister said the detainees also included Shiites, Kurds and Turkmen.”
Translation: No bias here. We’re equal opportunity torturers!